جامعة الأميرة نورة تستحدث (21) برنامجاً أكاديمياً لتلبية احتياج سوق العمل

 

استحدثت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن (21) برنامجاً تخصصياً لمرحلتي البكالوريوس والدبلوم في (10) كليات, وذلك ضمن برامجها للعام الجامعي 1442هـ, استجابة للخطة الوطنية لتوطين الوظائف وفتح مجالات جديدة تواكب حاجة سوق العمل، من خلال خطتها الأكاديمية.

وتتمثل البرامج المستحدثة في طرح كلية علوم الحاسب والمعلومات 3 برامج متخصصة في (علوم الذكاء الاصطناعي)، و(علم البيانات وتحليلها)، و(الأمن السيبراني)، كما تطرح كلية الإدارة والأعمال 3 برامج لبكالوريوس (الاقتصاد المالي)، و (إدارة الموارد البشرية)، إضافة إلى برنامج (التسويق).

فيما تقدم كلية الآداب برنامج (الصحافة الرقمية)، وبرنامج (الإرشاد السياحي)، بالإضافة إلى برنامج (المتاحف والاَثار)، كما تطرح كلية التصاميم والفنون برنامج (التصوير الضوئي)، وبرنامج (صناعة الأفلام والرسوم المتحركة)، بالإضافة إلى برنامج (العلاج التنفسي) من كلية الصحة وعلوم التأهيل.

وتستحدث كلية الهندسة برنامجاً في (الهندسة الطبية الحيوية)، إلى جانب كلية اللغات التي تطرح برنامجاً في (اللغة الصينية) وكلية التمريض التي تقدم برنامج (القبالة)، كما تقدم كلية العلوم تخصصاً في (الفيزياء الطبية).

بينما تقدم كلية المجتمع (5) برامج دبلومات تطبيقية في (إدارة السفر والسياحة)، و(مكافحة العدوى)، و(تصميم الوسائط المتعددة)، بالإضافة إلى دبلوم (فني هندسة إلكترونية)، و(هندسة الاتصالات), وذلك ضمن برامج كلية المجتمع تحقيقاً لتطلعاتها بتحويلها لكلية تطبيقية وتقديم برامج مهنية توائم متطلبات سوق العمل.

وأوضحت وكيلة الجامعة للشؤون التعليمية الدكتورة نوال بنت محمد الرشيد، أنه نظراً للدور الذي تضطلع به جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن لتحقيق رؤية وأهداف المملكة 2030 وتزويد الكوادر النسائية السعودية بالمهارات اللازمة لمواكبة متطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل، وضعت الجامعة ضمن خطتها التطويرية استحداث برامج أكاديمية نوعية لها دورها الأساسي في التوجهات المهمة التي تسعى إليها المملكة لدعم قطاع الأعمال بصفة عامة.

وأشارت الرشيد إلى أن الجامعة تسهم بذلك في فتح مجالات جديدة للطالبات وتتيح فرصا وظيفية متنوعة لخريجاتها, حيث جرى إعداد هذه البرامج بمشاركة كوكبة من المتخصصين، وبعقد عدد من ورش العمل بمشاركة مختلف القطاعات ذات الصلة، للخروج ببرامج وفق أعلى معايير الجودة و تواكب حاجة سوق العمل، للإسهام في تمكين المرأة السعودية من المشاركة في تحقيق الخطط التنموية للمملكة و تأهيل قيادات القطاع الخاص.

ويأتي ذلك في إطار سعي جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن إلى توفير التخصصات المختلفة لطالباتها من خلال تحديثها لبرامجها وخططها بشكل مستمر لمواءمتها مع احتياجات ومتطلبات سوق العمل، وبعد دراسة الاحتياجات ومناقشتها، واعتماد التخصصات من مجلس الجامعة لمواكبة المتغيرات وتحقيق الطموحات.

الجدير بالذكر أنه جرى طرح هذه البرامج من خلال بوابة القبول الإلكتروني الموحد للطالبات للعام 1442 هـ, بالإضافة إلى جميع التخصصات الخاصة بالجامعة وللاطلاع على جميع التخصصات في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن يرجى زيارة الرابط التالي: https://www.pnu.edu.sa .

 

مصدر الخبر

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق